كيف تكتب مقالات مميزة وحصرية على الإنترنت


أن تكتب مقالة وتنشرها على مدونة أو موقع لتجد لها موطئ قدم على الصفحات الأولى لمواقع البحث ليس بالأمر الهين. لهذا سأكتب اليوم عن طريقة كتابة مقالة جيدة، غنية، مميزة، حصرية، وتنافسية لفرض نفسها على شبكة الإنترنت خاصة على مواقع البحث حيث المنافسة الشرسة بين مختلف المواقع والمدونات. الأمر يتعلق بتقنيات تسمى سيو SEO أي تحسين آليات البحث. حيث لكتابة موضوع متميز يتطلب الإلمام ببعض التقنيات التي ستتعلمونها في هذا الدرس.

 قبل البدء بكتابة المقالة

قبل أن تخط كلمتك الأولى في المقالة أو الموضوع هناك بعض الخطوات التي يجب أتباعها للإحاطة بشكل عام بما تريد الكتابة حوله. وللقيام بذلك إليك هذه النقط المهمة:

       أ - دراسة المنافسين ومقالاتهم

ما يقصد بالمنافسين هو المواقع والمدونات التي نشرت مقالات  قبلك حول الموضوع الذي ستكتب عنه. ومن بين الجوانب التي يتم دراستها طريقة تقديم المحتوى لديهم، نقط القوى والضعف.

      ب - جمع أكبر عدد ممكن من المعلومات حول الموضوع

من بين الشروط المهمة لجعل ما ستنشره غنيا  ومميزا إلى أبعد حد ممكن. البحث حول الإنترنت عن أكبر قدر ممكن من المعلومات حول الموضوع. الهدف من ذلك هو كتابة مقالة ستكون حصريا وستحظى بقبول مواقع البحث لتكون في صفحاتها الأولى.

بعد تعرفك على المنافسين وجمعك لقدر كافي من المعلومات حول الموضع.بإمكانك المرور الآن للبدء بالكتابة.

 البدء بكتابة المقالة أو الموضوع

      أ - تحديد الكلمات الدلالية أو المفتاح الخاصة بموضوع المقالة

 دعونا نقول أنك ستكتب حول موضوع "فوائد الموز". فكلمات المفتاح الخاصة بهذا الموضوع هي:
- فوائد
- فائدة
- تستفيد
- موز
قم بكتابة مجموعة من الكلمات الدلالية المرتبطة بموضوع المشاركة. . هذه الكلمات يجب توزيعا على كافة  عناصر المشاركة من العنوان إلى الخاتمة دون الإكثار منها لكي لا تعتبر محركات البحث الأمر مجرد خداع لجلب الزوار. فآليات البحث عند تصنيفها لمحتوى مدونتك تعتمد على هذه الكلمات لمعرفة نوع المحتوى الملائم لكل طلب بحث.

      ب - عنوان المقالة

 كما اشرت في النقطة السابقة من المهم أن يتوفر العنوان على كلمة دلالية مرتبطة بالموضوع. ومن بين الأمور المهمة أن يكون العنوان قصيرا نوعا ما وألا يتجاوز أربع أو خمس كلمات وإلا فإنه سيظهر مقطوعا في نتائج البحث. لأن الزائر لديه وقت قصير جدا لاختيار الرابط الذي ينقر عليه. والعناوين الطويلة المقطوعة يتم تجاهلها غالبا.

     ج - العرض

هنا يتم كتابة أهم العناصر المكونة للموضوع، وأريد أن اشير لنقطة هامة يغفل عنها الكثيرون وهي استعمال عناوين ثانوية. فـآليات البحث تعتمد على العناوين لتصنيف المحتوى. وكل عنوان يجب أن يحتوي على كلمة دلالية واحدة على الأقل. دون أن ننسى الصور لدورها في توضيح المحتوى النصي وجلبها للزوار عبر مواقع البحث.

      د - الخاتمة

 سطر أو سطرين لإنهاء الموضوع مع إدخال الكلمات الدلالية في الجمل.

إنفوجرافيك لبنية المقالة المميزة والحصرية

هذه صورة توضح أكثر بنية المقالة بعد كتابتها:
المربعات بالأحمر هي الكلمات الدلالية التي يجب إدراجها في الجمل، وكما تلاحظون من المهم عدم الإكثار منها لكي لا يتم تجاهل المقالة من طرف مواقع البحث كسبام أو مواضيع غير مرغوب فيها هدفها النصب.
نموذج وبنية المقالة الجيدة


بتتبعك لهذه الخطوات في كل مرة تكتب فيها مقالة، كن متؤكدا أن مقالتك ستجد مكانا لها على مواقع البحث بسرعة وبالتالي زيادة عدد الزوار. وستقدم محتوى جدي تكسب به ثقة زوارك وآليات البحث. هذا مجرد غيض من فيض فيما يتعلق بتحسين آليات البحث والتي تستطيعون إيجاد المزيد من الدروس حول سيو SEO وطرق تحسين المراتب على محركات ومواقع البحث هنا على مدونة فولوفولي.